ﷺ اَللَّهُمَّ صَلِّ علىٰ نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ وَعَلىٰ آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ تَسْلِيمًا كَثِيرًا ﷺ
قبل التسجيل يجب ان يكون الايميل صحيح للتفعيل

🅰️ احمد سات 🅰️ لا لا لـــلاحتـــكـــار الى كل فني دش ومحل صيانة انضم الينا في منتدى احمد سات واحصل على ملفاتك وفلاشاتك بدون اي مقابل التسجيل لدينا مجاني - التحميلات مجانيه فقط لازم ترد على الموضوع حتى يظهر لك المرفق وهذا من اجل ارشفة المنتدى // قسم الفلاشات مفتوح للجميع لوجه الله تعالى وهذا غير موجود بجميع المنتديات الاخرى فقط اذا قدرت ترفع فلاشة او مواضيع يستفاد بها غيرك لا تبخل بها وكله لوجه الله رابط المنتدى لمن اراد الانضمام ونسأل الله لك التوفيق والنجاح والتميز // الادارة منتدى احمد سات 🅰️ احمد سات 🅰️ جميع ما يطرح بالمنتدى لا يعبر عن رأي الاداره وانما يعبر عن رأي صاحبه فقط 🅰️ احمد سات 🅰️ مشاهدة القنوات الفضائية المشفرة بدون كارت مخالف للقانون و المنتدى للغرض التعليمى فقط 🅰️ احمد سات 🅰️

العودة   احمد سات > ۩۞۩ الــمنـتـديات الإســلاميــــــــــة ۩۞۩ > المنتدى الإسلامى العام > رسولنا الكريم و سنته العطرة
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

كاتب الموضوع محمود الاسكندرانى مشاركات 3 المشاهدات 146  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع

الوجاهة عند الله نقاء وارتقاء

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ وصَف القرآنُ مكانةَ نبي الله موسى -عليه السلام- وصفًا بليغًا فقال تعالى: (وَكَانَ عِنْدَ اللَّهِ وَجِيهًا)، أي: له وجاهة وجاه عند ربه -عز وجل-، ومن وجاهته العظيمة عند

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-17-2019, 05:13 PM
الصورة الرمزية محمود الاسكندرانى
محمود الاسكندرانى محمود الاسكندرانى غير متواجد حالياً
۩۞۩ كبير مشرفين الاقسام الاسلامية ۩۞۩
رابطة مشجعي نادي
[ الاهلي ]  
البيانات الشخصية للاعضاء
تـاريخ التسجيـل : Dec 2018
المشاركـــــــات : 163
الـــــدولـــــــــــة :
العــــــــمـــــــــر :
رقــم العضويـــة : 5423
Angry الوجاهة عند الله نقاء وارتقاء

Bookmark and Share

الوجاهة الله نقاء وارتقاء AqwvBYd.png
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

وصَف القرآنُ مكانةَ نبي الله موسى -عليه السلام- وصفًا بليغًا فقال تعالى: (وَكَانَ عِنْدَ اللَّهِ وَجِيهًا)[الْأَحْزَابِ: 69]، أي: له وجاهة وجاه عند ربه -عز وجل-، ومن وجاهته العظيمة عند الله أنه شفع في أخيه هارون أن يرسله الله معه، فأجاب الله سؤاله وقال: (وَوَهَبْنَا لَهُ مِنْ رَحْمَتِنَا أَخَاهُ هَارُونَ نَبِيًّا)[مَرْيَمَ: 53]، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “إن موسى كان رجلا حَيِيًّا، وذلك قوله: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ آذَوْا مُوسَى فَبَرَّأَهُ اللَّهُ مِمَّا قَالُوا وَكَانَ عِنْدَ اللَّهِ وَجِيهًا)[الْأَحْزَابِ: 69].
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
بلوغ الوجاهة عند الله مرتبة سَنِيَّة، ورفعة الدرجات مقام عَلِيٌّ، وكان أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- القدوة في السمو بهمتهم إلى أعلى الدرجات، حين يدعو أحدُهم بين يدي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فيقول: “اللهم إني أسألُكَ إيمانًا لا يَرْتَدُّ، ونعيمًا لا يَنْفَدُ، ومرافقة نبيكَ محمد -صلى الله عليه وسلم- في أعلى درج الجنة؛ جنة الخلد“.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
ومَنْ رُزِقَ الوجاهة عند الله فهنيئا له، فيضًا من الخيرات لا ينضب، وأُنْسًا من السكينة والطمأنينة لا يُدانى، وسعادة تَغمُر حياتَه لا تُجارى، ومن كان وجيها عند الله فاز بالقرب منه -سبحانه-، ومن كان قريبا من مولاه، فإنه إن سأل ربَّه أعطاه، وإن استعاذ كفاه ووقاه، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “إن الله -تعالى- يقول: وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ، فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ: كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ، وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا، وَرِجْلَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا، وَإِنْ سَأَلَنِي لَأُعْطِيَنَّهُ، وَلَئِنِ اسْتَعَاذَنِي لَأُعِيذَنَّهُ” وما ظنك بمالك الملك إذا أعطى؟ ماذا يعطي؟ وإن رضي عنك، ماذا يكون حالك؟ وإذا كفاك ووقاك ما مصيرك ومآلك؟
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
الوجاهة عند الله نقاء وارتقاء في سبيلها يتنافس المتنافسون، ومن أجلها يشمر المشمرون، وأشرف مقامات الوجاهة أن يذكرك ربك، قال الله -تعالى-: (فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ)[الْبَقَرَةِ: 152].
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
أما الوجاهة للدنيا وفي الدنيا التي يتصارع في سبيلها الخلق ويتهاوشون فإنها تُضَيِّع العمرَ، وتصدع الخُلُق وتلوِّث النَّفْسَ، وتُفسد النيةَ، خاصةً أولئك الذين يشترون وجاهة الدنيا بالدين، فتحبط أعمالهم، كما ورد في الحديث العظيم، الذي سنورده في الخطبة الثانية إن شاء الله.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
الوجاهة عند الله وجاهة يمتد شعاعها لتعم أهل الإيمان من ذرياتهم، كرما من الله وفضلا، فيرفع الله ذرية المؤمن معه في درجته في الجنة، وإن كانوا دونه في العمل، قال الله -تعالى-: (وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَّتُهُمْ بِإِيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَمَا أَلَتْنَاهُمْ مِنْ عَمَلِهِمْ مِنْ شَيْءٍ)[الطُّورِ: 21].
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
ينال الوجهاء عند الله مكانة رفيعة تتجلى في الذِّكْر الحَسَن، وبَسْط المحبة، ونثر المودة في أهل السماء والأرض، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “إِنَّ اللهَ إِذَا أَحَبَّ عَبْدًا دَعَا جِبْرِيلَ فَقَالَ: إِنِّي أُحِبُّ فُلَانًا فَأَحِبَّهُ، قَالَ: فَيُحِبُّهُ جِبْرِيلُ، ثُمَّ يُنَادِي فِي السَّمَاءِ فَيَقُولُ: إِنَّ اللهَ يُحِبُّ فُلَانًا فَأَحِبُّوهُ، فَيُحِبُّهُ أَهْلُ السَّمَاءِ، قَالَ ثُمَّ يُوضَعُ لَهُ الْقَبُولُ فِي الْأَرْضِ” وقد تبلغ الوجاهة بالعبد أنه لو أقسم على وقوع شيء أوقَعَه اللهُ إكرامًا له ولِعِظَم منزلتِه قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: “إِنَّ مِنْ عِبَادِ اللَّهِ مَنْ لَوْ أَقْسَمَ عَلَى اللَّهِ لَأَبَرَّهُ” وقال: “رُبَّ أَشْعَثَ مَدْفُوعٍ بِالأَبْوَابِ لَوْ أَقْسَمَ عَلَى اللَّهِ لأَبَرَّهُ“.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
تظهر في الدنيا صور من الوجاهة، لكن الوجاهة التي يدوم أثرها ويذكو فضلها لا تظهر إلا في الآخرة، قال الله -تعالى-: (انْظُرْ كَيْفَ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَلَلْآخِرَةُ أَكْبَرُ دَرَجَاتٍ وَأَكْبَرُ تَفْضِيلًا)[الْإِسْرَاءِ: 21]، الوجاهة عند الله ليست للأغنياء دون الفقراء، ولا للفقراء دون الأغنياء، ومَنْ رام بلوغَها فسبيلها صراط مستقيم، واضح المعالم، بيِّن المسالك، ميزانه العمل والتفاضل فيه بصدق المقصد والجد في الطاعة، وأجلها تعلُّق القلب بالصلاة والحرص على إدراك جماعتها، قال صلى الله عليه وسلم: “عَلَيْكَ بِكَثْرَةِ السُّجُودِ فَإِنَّكَ لَا تَسْجُدُ لِلَّهِ سَجْدَةً إِلا رَفَعَكَ اللَّهُ بِهَا دَرَجَةً وَحَطَّ بِهَا عَنْكَ خَطِيئَةً“، والقرآن العظيم قراءة وعملا وحفظا، يقود صاحبَه إلى الدرجات العلا ووجاهة لا حد لمنتهاها، قال صلى الله عليه وسلم: “يُقَالُ لِصَاحِبِ الْقُرْآنِ: اقْرَأْ، وَارْتَقِ، وَرَتِّلْ كَمَا كُنْتَ تُرَتِّلُ فِي الدُّنْيَا، فَإِنَّ مَنْزِلَكَ عِنْدَ آخِرِ آيَةٍ تَقْرَؤُهَا“، وقال: “مَثَلُ الَّذِي يَقْرَأُ القُرْآنَ، وَهُوَ حَافِظٌ لَهُ مَعَ السَّفَرَةِ الكِرَامِ الْبَرَرَةِ“، وأهل القرآن هم أهل الله وخاصته.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
وتبلغ الوجاهة أوجَها عند المولى بالجمع بين العلم والإيمان والاشتغال بذكر الرحمن قال تعالى: (يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ)[الْمُجَادَلَةِ: 11]، وقال صلى الله عليه وسلم: أَلَا أُنَبِّئُكُمْ بِخَيْرِ أَعْمَالِكُمْ، وَأَزْكَاهَا عِنْدَ مَلِيكِكُمْ، وَأَرْفَعِهَا فِي دَرَجَاتِكُمْ، وَخَيْرٌ لَكُمْ مِنْ إِعْطَاءِ الذَّهَبِ وَالْوَرِقِ، وَأَنْ تَلْقَوْا عَدُوَّكُمْ فَتَضْرِبُوا أَعْنَاقَهُمْ وَيَضْرِبُوا أَعْنَاقَكُمْ؟” قَالُوا: وَمَا ذَاكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: “ذِكْرُ اللَّهِ -عَزَّ وَجَلَّ-“، ومن سمات الوجهاء التي لا تنفك عنهم، ولها ثقل في الميزان، وبها يرتقون في سلم المجد والفضل السلوك الحسن، والخُلُق الرفيع، وسماحة النفس، والإحسان إلى الخلق، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “إِنَّ الرَّجُلَ لَيُدْرِكُ بِحُسْنِ خُلُقِهِ دَرَجَةَ قَائِمِ اللَّيْلِ وَصَائِمِ النَّهَارِ“، وقال صلى الله عليه وسلم: “مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُشْرِفَ لَهُ الْبُنْيَانُ، وَتُرْفَعَ لَهُ الدَّرَجَاتُ، فَلْيَعْفُ عَمَّنْ ظَلَمَهُ، وَلْيُعْطِ مَنْ حَرَّمَهُ وَيَصِلْ مَنْ قَطَعَهُ“.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
بارك الله لي ولكم في القرآن العظيم، ونفعني وإياكم بما فيه من الآيات والذكر الحكيم .......
الحمد لله رب العالمين ,,,,,,,,,,,,,,,,

المصدر: احمد سات


hg,[him uk] hggi krhx ,hvjrhx

المصدر : احمد سات - من رسولنا الكريم و سنته العطرة

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع محمود الاسكندرانى

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-17-2019, 05:31 PM
الصورة الرمزية نغم سات
نغم سات نغم سات غير متواجد حالياً
ღ۩۞۩ღ الأدارة الـعـلـيـا وصاحب منتدى احمد سات ღ۩۞۩ღ
رابطة مشجعي نادي
[ليفار بول]  
البيانات الشخصية للاعضاء
تـاريخ التسجيـل : Jan 2018
المشاركـــــــات : 10,492
الـــــدولـــــــــــة : **مصـ المنصورة ـر**
العــــــــمـــــــــر : 50
رقــم العضويـــة : 2
افتراضي رد: الوجاهة عند الله نقاء وارتقاء

جزاك الله الف خير وجعله في ميزان حسناتك

المصدر : احمد سات - من رسولنا الكريم و سنته العطرة

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع نغم سات

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-30-2019, 05:42 PM
الصورة الرمزية محمود الاسكندرانى
محمود الاسكندرانى محمود الاسكندرانى غير متواجد حالياً
۩۞۩ كبير مشرفين الاقسام الاسلامية ۩۞۩
رابطة مشجعي نادي
[ الاهلي ]  
البيانات الشخصية للاعضاء
تـاريخ التسجيـل : Dec 2018
المشاركـــــــات : 163
الـــــدولـــــــــــة :
العــــــــمـــــــــر :
رقــم العضويـــة : 5423
افتراضي رد: الوجاهة عند الله نقاء وارتقاء

بارك الله فيك

المصدر : احمد سات - من رسولنا الكريم و سنته العطرة

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع محمود الاسكندرانى

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-06-2019, 09:37 PM
الصورة الرمزية Mr.Mohamed Fatthy
Mr.Mohamed Fatthy Mr.Mohamed Fatthy غير متواجد حالياً
۩۞۩ عضو نشيط ۩۞۩
رابطة مشجعي نادي
[ الاهلي ]  
البيانات الشخصية للاعضاء
تـاريخ التسجيـل : Jul 2019
المشاركـــــــات : 155
الـــــدولـــــــــــة :
العــــــــمـــــــــر : 43
رقــم العضويـــة : 11624
افتراضي رد: الوجاهة عند الله نقاء وارتقاء

بارك الله فيك

المصدر : احمد سات - من رسولنا الكريم و سنته العطرة

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع Mr.Mohamed Fatthy

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
باب الكلام في الأذان وتكلم سليمان بن صرد في أذانه وقال الحسن لا بأس أن يضحك وهو يؤذن تامرالقناوى ابوديما التوحيد و العقيدة و الدعوة إلى الله 2 01-28-2019 03:25 PM
المجموعة :بسم الله... الله أكبر بسم الله بسم الله. zoro1 الطرب الاصيل فى زمن الفن الجميل 2 10-14-2018 04:19 PM
تفسير قول الله تعالى: (وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم آيات الله ...). ahmadmitwally القرأن الكريم و الأحاديث النبوية 4 02-28-2018 01:44 PM
من هو الصحابي الذي أمسك النبي أذنه وقال له: وَفَت أُذنك؟ ahmadmitwally القرأن الكريم و الأحاديث النبوية 1 01-10-2018 10:46 PM
باب رفع الصوت بالنداء وقال عمر بن عبد العزيز أذن أذانا سمحا وإلا فاعتزلنا تامرالقناوى ابوديما التوحيد و العقيدة و الدعوة إلى الله 1 01-09-2018 07:04 PM

احمد سات للدش والأقمار الصناعية تطوير المواقع والمنتديات احمد سات
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
____________________________________
منتديات احمد سات

الكنز المصرى الفضائى الذى تم انشائه لخدمة مصر و العالم العربى
____________________________________



🇾🇪 🅰جـــمـــيـــع الـــحــــقـــوق مـــحــفـــوظــــة لـ مــنــتــدى احـــمـــد ســـات 🅰🇾🇪